السبت , 17 تشرين الثاني 2018 م
Skip Navigation Links
نبض العقبة
الثلاثاء , 30 كانون الثاني , 2018 :: 4:06 م
مكتب لإصدار وثيقة الكترونية في ميناء العقبة
ضع المؤشر فوق الصورة للمشاهدة بحجم اكبر

العقبة اليوم الإخباري

 
العقبة -  امين المعايطه 
افتتحت هيئة تنظيم النقل اليوم الثلاثاء في ميناء العقبة ساحة رقم 2 مكتبا لاصدار وثيقة نقل الكترونية تحفظ حقوق جميع الاطراف المشتركة في عملية النقل كخطوة اولى للتنظيم وتسهيل الاجراءات القانونية المترتبة عليهم .
وأكد رئيس هيئة تنظيم النقل البري صلاح اللوزي أن الهيئة بدأت بتطبيق مشروع "وثيقة النقل الإلكترونية" مع بداية العام الجاري 2018 ودربت سائقي الشاحنات على استخدام المنظومة الالكترونية لوثيقة النقل البري كما وقعت مذكرة تفاهم بين الهيئة ودائرة الجمارك الاردنية تحت عنوان "الربط الالكتروني وتبادل المعلومات" بين الطرفين.
وقال اللوزي أنه لن يسمح لأي من الشاحنات الاردنية الدخول او الخروج من وإلى المملكة الا بوجود هذه الوثيقة الإلكترونية وستعتبر الوثيقة الورقية التي كان معمولا بها ملغاة لافتا الى ان وثيقة النقل الالكترونية عبارة عن مستند يثبت عقد النقل، وهي وسيلة مرنة وسهلة يمكن من خلالها تعبئة البيانات بالشكل الصحيح، وضمان صحتها وتوثيقها لدى هيئة تنظيم النقل البري، اضافة الى انها ستحكم العلاقة بين اطراف عملية النقل، كما ان وجود وثيقة نقل معبأة حسب الاصول وتحت إشراف هيئة تنظيم النقل البري يمكن اطراف عملية النقل من المطالبة بحقوقهم.
وبين أن مشروع المنظومة الإلكترونية لوثيقة النقل البري ستسهم برفع مستوى المواءمة بين الاتفاقيات الدولية في مجال نقل البضائع على الطرق والقوانين والتشريعات الأردنية وتسهيل حركة مرور الشاحنات عبر المنافذ الحدودية وعلى الطرق الدولية، وزيادة السلامة على الطرق من خلال معرفة خطورة المواد المنقولة، وكيفية التعامل معها اضافة الى الحد من تدخل الأشخاص او الشركات في عملية الاتجار بوثيقة النقل.
واشار اللوزي الى ان اطلاق الوثيقة يهدف للمضي بإجراءات التحول الالكتروني والتطوير المؤسسي لتحسين الخدمات، والتأكيد على أن توفير الخدمات الإلكترونية أصبح ضرورة ملحة في السعي لتحسين بيئة الأعمال ، ما يستوجب على الحكومة توفير الدعم اللازم لتحقيق هذه الغاية. 
وقال أن المشروع يهدف الى استكمال جميع العمليات والخدمات للناقلين سواء الشركات والافراد العاملون على نقل البضائع على الطرق ضمن انماطها المتعددة، حيث أصبحت هذه الوثيقة واجبة التطبيق بموجب أحكام نقل البضائع على الطرق رقم 21 لسنة 2006 وتعديلاته مشيرا الى ان الوثيقة كانت احدى متطلبات نقابة العاملين في النقل البري وهي مستند يثبت عقد النقل ويعتبر قرينة على تسلم الناقل للبضائع وتحكم العلاقة بين اطراف عملية النقل وفق احكام قانون نقل البضائع على الطرق .
وبين ان الوثيقة تلزم الشاحن وشركة النقل بدفع الاجور المتفق عليها لمالكي مركبات الشحن الافراد ويكون الشاحن مسئولا عن الاضرار والخسائر التي يتكبدها الناقل اوالنتائج المترتبة على ضياع الوثائق .
بدوره اكد رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريده اهمية الوثيقة الالكترونية التي ستساهم في تنظيم ومراقبة عمل الشاحنات التي تنقل البضائع من والى ميناء العقبة مشيدا بالتعاون القائم والشراكة بين السلطة وهيئة تنظيم النقل العام لافتا الى استعدات السلطة الى توفير البنية التحتية وتنفيذ المشاريع الرامية الى تطوير الخدمات اللوجستية في منظمومة الموانيء العاملة في مدينة العقبة .


إرسال إلى صديق
مكتب لإصدار وثيقة الكترونية في ميناء العقبة'
* إسم المرسل :  
* بريدك الإلكتروني :     
* إيميل المستقبل :     
أرسـل إلغاء