الإثنين , 20 آب 2018 م
Skip Navigation Links
المقالات
الأحد , 05 تشرين الثاني , 2017 :: 5:04 م
لورنس القطط
احمد حسن الزعبي
احمد حسن الزعبي

العقبة اليوم الإخباري

لكاتب : أحمد حسن الزعبي

سكبت قليلاً من الشاي في نصف الكأس ثم أعادته إلى الإبريق حتى يتخمّر أكثر ويأخذ لونه الغامق، تنهّدت فتحت يديها ولم تنطق بكلمة ثم قالت بصوت منخفض “أستغفر الله وأتوب إليه” ..لاحظ أبو يحيى على أم يحيى الحيرة والانشغال والارتباك..”مالتش يا مرا”؟..قالها متوجّسا.. ردّت وهي تمسح الإبريق بخرقة مبلولة من الخارج ..”مالني”؟؟..

* أبو يحيى: هسع بلعن اللي هه..شو بي عندتش؟

* أم يحيى: والله ما بي اشي

* أبو يحيى: احتشي ولتش!..

* ام يحيى: هالولد يحيى خايف انه لافّ ع شلّة..

* أبو يحيى: ليش ماله؟

* أم يحيى: بالليل وهو نايم بيحلم انه “بيماوي” زي القطاط..بقعده ،بيلفّ ع جنبه الثاني وبيرجع “يماوي”..

* أبو يحيى: بكون بحلم..

* أم يحيى: وكل يوم بوخذ مني ليرتين تالي النهار وبلبس “الفروة” ع أكتافه وبيطلع من الدار..خايف من “الجوكر”..

* أبو يحيى: “فروة”؟ مش هذيك السقعة برّة لويش بيوخذها..

في هذه الأثناء يغلق باب الدار ويدخل يحيى دون أن يرى والديه يجلسان في غرفة الضيوف..يناديه أبو يحيى..يحاول يحيى أن يضع الفروة على الكرسي قبل الدخول كي لا يراه أحد..

* يحيى :مرحبا يابا!

* أبو يحيى: أهلين وين باقي!..

* يحيى: هون..

* أبو يحيى يعدل من جلسته ويبدأ “الهتورة” :هسع بلعن اللي مصعك..بدك تقول وين بتوخذ هالفروة وبتروح ؟

* يحيى: أسولف..بس ما بتزعلش ..

* ابو يحيى:سولف ولك..

* يحيى: هاي قريت بالجريدة انه السفارة البريطانية هون بعمّان معيّنه “قط” بمنصب دبلوماسي..

* أبو يحيى: قطّ..عادي..زي قطاطنا؟..

* يحيى: آه يابا قطّ..ملاقينه بالشارع “سموه لورنس” وعينوه “قط دبلوماسي” بالسفارة بوظيفة كبير صائدي الفئران وبراتب محرز..وانت بتعرف انه صار لي سبع سنين مخلص علوم سياسية وبتقدير جيد جداً ومش ملاقي شغل فصرت أطلع كل يوم وبس أصير بعبدون ، اقلب الفروة و”أقعد أموّي” كل يوم جنب السفارة بلكي أخذوني زي لورانس..وهاي كل السولافة..

* أبو يحيى:احلف انه هاي القصة صحيحة؟

* يحيى: اقسم بالله..

  • أبو يحيى: أم يحيى في عندنا فروة ثانية؟

الرأي



إرسال إلى صديق
لورنس القطط'
* إسم المرسل :  
* بريدك الإلكتروني :     
* إيميل المستقبل :     
أرسـل إلغاء
التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات
أضف تعليقا
الحقول المسبوقة بعلامة (*) هي حقول إجبارية.
* الإسم :  
البريد الإلكتروني :  
* نص التعليق :  
أرسل
إقرا أيضا
ميريام كلينك لما لا؟
احمد حسن الزعبي
جامعات فندقية
احمد حسن الزعبي
كل تيان بتينة
احمد حسن الزعبي
مرآة على بحر العرب
احمد حسن الزعبي
المخمسة
احمد حسن الزعبي