نائب اسرائيلي حظينا بألعاب ناريه بمرفأ بيروت

 أبرزت وسائل إعلام إسرائيلية تعليق العضو السابق في الكنيست موشيه فيغلين الذي غرد عبر حسابه الرسمي على تويتر: "مسموح لنا أن نفرح بأن هذا الانفجار وقع في بيروت وليس في تل أبيب. وهذا شأن أخلاقي قبل كل شيء".

وحملت تغريدة فيغلين تشفي واضح بما حصل في لبنان من انفجار نجم عن مواد شديدة الاشتعال، ادى الى وقوع الاف الضحايا وخسائر كبيرة قدرها محافظ بيروت بـ 10-15 مليار دولار.

وجاءت تصريحات العضو السابق في الكنيست لتكشف اللثام عن وجه اسرائيل الحقيقي الذي حاولت ان تغطيه بان عرضت على لبنان عن طريق منظمات دولية تقديم يد المساعدة

Share this article